المبادرة

أطلقت مبادرة 10KSA بقيادة صاحبة السمو الملكي الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود، والدكتور موضي بترجي، DHC، IBCLC لرفع مستوى الوعي حول القضايا الصحية الشاملة، مع التركيز في عام 2015 على سرطان الثدي. وضم حدث 10KSA أكثر من 10 آلاف امرأة في يوم 12 ديسمبر عام 2015، في مدينة الرياض، السعودية. وجمع الحدث بين النشاطات التي تحتوي التعليم والترفيهة، بالإضافة إلى تشكيل أكبر شريط وردي بشري بالعالم. وكان عدد المشاركات الذين شكلوا أكبر شريط وردي بشري في العالم 8264 امرأة وحققوا بذلك رقماً قياسيا ودخلن على أثرها موسوعة غينيس العالمية، كما تم التحقق من الرقم من قبل ممثلة موسوعة جينيس التي شهدت على هذا الحدث التاريخي.

سرطان الثدي هو السرطان الأكثر انتشاراً الذي يصيب النساء على مستوى العالم. المخاوف والنقاشات التي تدور حول المرض تختلف من بلد لآخر. اليوم في المملكة العربية السعودية، يتم تشخيص النساء في مراحل متقدمة ومتوسط العمر عند التشخيص 49 عاماً، أي أقل بـ10 إلى 15 عاما من نظيراتهن بالدول الغربية مما يؤدي إلى ارتفاع معدلات الوفيات. لذلك معدل البقاء على قيد الحياة والنجاة للمرأة السعودية هو أقل نتيجة لنسبة الفحص المبكر المنخفضة. الخوف ووصمة العار والحواجز الثقافية هي العوامل التي أدت لهذه المعدلات المخيفة.

تهدف 10KSA لتحويل النقاشات والمحادثات وتشجيع الجمعيات المهتمة بمرض “السرطان” للعمل وتحيي الأمل وأن الوقاية والعلاج ممكن تحقيقهما. وذلك من خلال تشجيع وإشراك المؤسسات المحلية، وتشجع 10KSA أيضاً الممارسات الصحية الشاملة والشركات التي تشجع النساء ليصبحن أكثر وعياً بالصحة.

في عام 2015، جميع العائدات من مبادرة 10KSA يعود ريعها إلى جمعية زهرة لسرطان الثدي، وهي منظمة ملتزمة بمساعدة مريضات سرطان الثدي خلال رحلة علاجهم الصعبة وتساعدهم على الشفاء والتمتع بصحة جيدة.